الثلاثاء، 18 يناير، 2011

بدأ العد التنازلي




تونس حرة



هناك 11 تعليقًا:

  1. أخى الكريم : غريب
    حمداً لله على سلامتك وعودتك الطيبة
    والتى كانت عودة مصاحبة لأيام مباركة
    مع بداية سطوع شمس الحرية من جديد

    دمت سالماً

    ردحذف
  2. اللى اندهشتله خلال احداث تونس ان الدول كلها بدون استثناء بتؤيد حق الشعب التونسي فى اختيار وتحديد مصيرة
    طيب هما كانوا فين والشعب التونسي بيتبهدل كل يوم تحت حكم زين العابدين ؟؟؟

    ردحذف
  3. أخي الحبيب محمد الجرايحي
    الله يسلمك و يبارك في عمرك
    نعم استاذي هي ايام مباركة
    رغم خوفنا نحن الضعفاء على احبتنا الأقوياء في تونس الخضراء , برهن لنا شعبنا التونسي القوي بإذن الله بأن لا تخافوا فنحن قادمون لنمدكم و نشحنكم شجاعةً وإقداماً, نعم أخي لسان حال الأحرار يقول لا إله إلا الله و الله أكبر , يقول لسنا عبيد إلا لك يا رب
    نهم لسان حالهم يقول لا للكبر و التجبر ولا للذل والتخاذل , نعم هم يقولون ربنا الله
    لست أدري ما أقول ولكنني من فرط فرحي لم تسعفني الكلمات فآثر وضع تلك الصورة الحية لشعب أراد الحياة , لشعب قال كلمتة في الطغاة , آثرت أن أعطر مدونتي و أرقيها بعلم الأحرار
    لست أدري ما أقول
    الحمد لله
    الحمد لله
    هنا اخي محمد تتهاوى الجباه حمداً لله أن خلص المسلمين من طاغية من الطغاة الذين جاهروا بمحاربة الدين
    نسأل الله أن يعز أهل تونس و يرزقهم حكام صالحين مصلحين (اللهم آمين)

    آسف على الإطاله

    لك مني محبة في الله

    ردحذف
  4. أختي الفاضلة عالمي أزرق
    أعز الله أهل تونس
    نعم أعزهم الله.. فتكممت الأفواه ولم تقوى ألسن الطغاة إلا أن تنطق بالقبول خوفاً مما لا تحمد عقباه بالنسبة لهم.. فخوفاً على مصالحهم أكد الفرنسيون دعمهم للتغيير حد زعمهم رغم أن زين العابدين ابنهم المدلل, و بادر الامريكان بتأييد شعب الاحرار آملين في زج تونس بطاغية جديد يخلف رضيعهم زين العابدين الذي تأسفت عليه دولة الكيان الصهيوني الغاصب الناطقة الرسمية بإسم امريكا والغرب
    كلهم ساموا الشعب التونسي أصناف العذاب بيد الطاغية بن علي و كلهم اليوم يؤيدون ثورة الاحرار كي لا تحاسبهم شعوبهم و لكي لا يعاديهم التوانسة و كأنما الخلق سذج و هنا تتجلى عقيده السياسة الغربيه المستخفة بعقليات وشعوب أمتنا العربية والاسلامه والله المستعان
    كل املنا في غد مشرق لتونس يضيء لنا الطريق نحو الحرية و العتق من اغلال طغاة العمالة و الخيانة من لصوص الثرواث مصاصوا دماء الشعوب قاتلهم الله و كما قال حبيبنا خالد بن الوليد صحابي حبيبنا و رسولنا الكريم (صلى الله عليه وسلم)نقول : لا نامت أعين الجبناء.. لا نامت اعين الجبناء


    لك مني محبة في الله

    ردحذف
  5. الحمد لله على عودتك مره اخي الكريم
    ونتمنى من الله ان يديم الفرحه على الشعب التونسي مع هبات نسيم الحريه عليهم بعد تكميم الافواه والعقول عقوداُ من الزمن
    دمت بخير

    ردحذف
  6. أزال المؤلف هذا التعليق.

    ردحذف
  7. الفاضلة بوح القلم
    جزيت خيراً
    أسأل الله أن يستجيب لدعائك الطيب الذي هو دعاء كل مسلم غيور على عقيدته فبالإسلام و به فقط ستقوم قائمة الأمة الاسلامية , فهنيئاً لتونس تخلصها من ربيب دول الكفر معادي الشريعة ذاك الوضيع الهارب قاتله الله ,............

    نسأل الله أن يحفظ تونس وأهلها و يديم الخير عليهم
    اللهم آمين

    لك مني شكر وتقدير

    ردحذف
  8. صورة واحدة.. بإشارة واحدة.. أثرت أقلام الكثيرين.. وفي كلّ مرور من هنا وعلى عتبات هذه الإيماءة سنقف.. ناظرين منتظرين.. متأملين برحلة أخرى.. حيث نتحرر بإذن الله من كلّ قيد

    ردحذف
  9. مرحباً وأهلاً أهداف إسراء
    هو حدث هز بوصلة الملل التاريخي الذي تمر به أمتنا فقد بلغ السيل الزبا و آن الوقت للإعتبار قبل أن يعبر القطار فهل هم من المعتبرين؟ أم أنهم سيحاربوا شعوبهم لتلفظهم حواظنهم الغربيه عند الفرار إن كتب لهم فرار؟؟؟؟؟
    أشك في أن حكامنا أو المتحكمون فينا كما يحلوا لشيخنا وجدي غنيم ان يصفهم , أشك في أنهم ممن يعتبر ويتدبر ليعدل دفة حكمه نحو شاطيء الأمة لا نحو شاطيء أعداء الأمة ... والله المستعان
    نسأل الله أن يحرر أمتنا بحكام صالحين مصلحين
    اللهم آمين

    سعيد أنا بهذه الزيارة الطيبه وبهذه الكلمات التي يملأها الأمل و الإستبشار والتفاؤل بالخير

    وفقك الله لما يحب ويرضى

    لك مني تحية وتقدير

    ردحذف
  10. السلام عليكم
    اخي الفاضل غريب عودة حميدة ومضيئة في نفس الوقت
    اتمنى دائماً ان تكون في احسن حال ...
    جميل جدا ان تشرق شـمس الحرية وخاصة ان كانت من صنع الشعب انفسهم لا عن طريق احتلال دولة اخرى كما حصل في العراق وصدق الشاعر التونسي عندما قال أبو القاسم الشابي:

    اذا الشّعْبُ يَوْمَاً أرَادَ الْحَياةَ فَلا بُدَّ أنْ يَسْتَجِيبَ القَدَر

    وَلا بُدَّ لِلَّيلِ أنْ يَنْجَلِي وَلا بُدَّ للقَيْدِ أَنْ يَنْكَسِـر

    دعائي لجميع امة الاسلام في العيش بامان واستقرار
    دمت في امان الله
    تحياتي

    ردحذف
  11. وعليكم السلام

    نسأل الله ذلك
    (اللهم آمين أختي الفاضلة)


    الفاضلة المبدعة عبير
    أشكر لك هذا الحضور الرفيع الذي تتشرف به مدونتي

    أستاذتي الفاضلة نعم ..
    نعم لشروق سمش الشعوب الحره
    و لا ..
    لا لحريه الزيف و الاحتلال والعمالة
    فتونس اليومس تسير في نفق أضاءته شمس الحريه
    وندعوا الله أن يتمم المسيرة الى نهايه هذا النفق
    لترسخ أسس العدالة و الحرية الحقة
    التي تبني ولا تهدم التي توافق شرعة ربنا عز وجل و سنة نبينا صلى الله عليه وسلم
    أما عراقنا فنقول..
    واعراقاه..
    واإسلاماه..
    من باب الآه و التأوه
    فأين لنا بعراق جديد إذا ما تفتت عراقنا بأيدي المجوس والأمريكان ومن سار على ركبهم ولكن دوما ً ما يعيد ربنا بغداد مهما طال الألم والفساد .. فبغداد عادت مراراً وتكراراً رغم أنف الفرس و الروم و التتر و ستعود إنشاء الله حرة أبية لتجمع شتات أبنائها و لتستنهض العراق برابط عراقتة وحضارتة وقبل ذاك إسلاميتة رغم أنف الغزاة.

    نسأل الله أن يحفظ تونس والعراق و بلاد المسلمين

    لك مني شكر و تقدير

    ردحذف