السبت، 7 سبتمبر، 2013

لن ينطفيء أبداً ابداً

 
آه يا وطن والف آه
ربينا نحلم به وهو في القلوب ساكن
ربينا وربينا فلما اخرجناه طار عنا واختفى في دهاليز الاماكن
اصطادته شرانق العدا وكلاليب أهل النفاق والخنا
نتف عنه الريش وانتزعت المخالب فما عاد من الجوارح
كان لدينا وطن و أي وطن
صار لدينا وطن اي وطن
قال أين أنا ... قلنا من أنا
قال نحن و أنا أسيرة في مخيم او تحت سياط مجرم
يا وطني المراق عذراً
انها لدمعه قلب حزين كسيره
يهذي الفؤاد لهول ما رأى
قالوا مررت وقد مروا
قلت وأنت .. قال أنا انا
بني سترى العجب
قد رأى من قبلك تعب وصخب منسكب
لكنه أبداً بني أبداً
لا ينطفيء النور ولن ينطفيء
فقط قل يا رب ...
 يا رب انصرنا وثبتنا


هناك تعليقان (2):

  1. لن ينطفىء بإذن الله
    يــا الله ما لنا غيرك
    انصرنا فى سـوريا ومصر وفلسـطين وكل بلاد العرب والمسلمين...
    اشــتقنا لبلادنا وأوطاننا...هرمنا من الغربة بين أهلنا.

    ردحذف
    الردود
    1. اللهم آمين .
      ..
      هرمنا هرمنا ,,
      من اكبر المصائب ان تكون غريب في وطنك

      نسأل الله لكم النصر والثبات


      لك مني باقة عبيرها الترحيب

      حذف